Connect with us

Société

.فزع الجميع عندما رأوا بعض الكلمات المكتوبة باللغة العربية على موقع

باريس -.تفاجأ جرمي من نشر موقع الإنترنت المفضل له ،جورافي، لمقال كامل باللغة العربية

Published

on

 

ارتبك جرمي واتصل بخدمة النجدة/الطوارئ لفهم ما يحدث. و قال: يعد وجود هذه الحروف و هذه الكلمات التي

لاأفهمها شيئاً رهيباً ومخيفاً جعلني أقذف نفسي تحت المكتب منتظراً النجدة.

صرحت لوسي, 36سنة، من تيني، بنفس هذا الكلام و عن صدمتها الكبيرة من رؤية بعض الكلمات باللغة العربية و
قالت: إن ما يحدث هو شيئ فاضح وسأقدم شكوى لأنني صدمت
بعد ذلك، قرأ الأشخاص ، الذين يفهمون اللغة العربية، هذا المقال, وأبدوا بعد ملاحظتهم لبعض الأخطاء المطبعية، بدون قلق: هذا ليس سيئاً ولكن لايجب التعود على ذلك.

 

Continue Reading
Advertisement
Advertisement
Advertisement